×
الأمانة العامة للمزارات
الإعلانات
الأخبار
النشاطات
المكتبة الصورية
مراكز علوم القرآن
بحث
الدليل السياحي والجغرافي
المشاريع
اتصل بنا
السلايد

برعايةِ الأمانةِ العامّةِ للمزاراتِ ... إعلاميون يتلقون تدريباً مكثفاً في التحريرِ والتصويرِ الفوتوغرافي

 

ضمن الخُطة التطويرية المُعدة من قبلِ ( قسم الإعلام والعلاقات العامّة ) في الأمانةِ العامّةِ للمزاراتِ اُفتتحت الدورة الإعلامية الثانية لإعلاميي مزاراتِ مُحافظة بابل في رحابِ مزارِ زيد الشهيد (رضي الله عنهُ) ، بُمشاركةِ 47 مُتدرباً ، والّذي سيتلقون تدريباً مكثفاً في التحريرِ الصحفي ، والتصويرِ الفوتوغرافي على مدىٰ يومين متتاليين .

وتضمّنت الدورة في يومها الأول تلاوةَ آياتٍ من الذكرِ الحكيم ، وقراءةَ سورة الفاتحة على أرواحِ شُهداء العراق ، ومن ثمَّ إلقاء بعض الإرشادات والتوجيهات الخاصّة بعملِ مزاراتنا الشّريفة ، والاستماع إلىٰ مُداخلات المُشاركين ؛ لتطويرِ عملهم وتمكينهم إعلامياً ، ثمَّ البدء بالتدريب العملي حولَ كيفية صياغة الخبر المُتكامل الأركان وضرورة تضمينه الأسئلة الخمسة والإجابها عليها ، التي حاضرَ بها الصحفي فاضل الطائيّ .

وذكرَ الأستاذ لؤي عبد الكريم / مُدير قسم الإعلام والعلاقات العامّة في الأمانةِ العامّةِ للمزاراتِ : أن الدورة المُقامة حُضيت بدعمِ ورعايةِ سماحة الشيخ خليفة الجوهر (دامَ توفيقهُ) / نائب الأمين العام للمزاراتِ ، وتأتي ضمن خُطة قسم الإعلام والعلاقات العامّة ؛ لرفعِ كفاءة الإعلاميين وتمكينهم في مجالِ التحريرِ والتصويرِ والارتقاء بالمستوىٰ الإعلاميّ لمزاراتنا الشّريفة والعمل على تذليلِ الصعابِ كافةً ، مُشيراً إلىٰ وجود مُتابعة وتقييم مُستمر لجميعِ المواقع الإعلامية .

مؤكداً على أهميةِ الترويج لمفهوم وعلم وثقافة ذراري آل البيت (عليهم السَّلام) في الإعلام المحلي والخارجي ، وإبراز نشاطات وفعاليات ومراحل الإعمار الكبيرة التي تشهدُها تلك المزارات ، والعمل باتباعِ منهجٍ علميّ وسلس يصلُ إلى الناس ، شاكراً جهود إدارة ومُنتسبي مزارِ زيد الشهيد (رضي الله عنهُ) ، وجميع المُشاركين في الدورة ، داعياً بالتوفيق والنجاح للجميع .

من جانبِه قالَ المُدرب فاضل الطائيّ : إن موضوع هذه الدورة يأتي من حيث أهمية العمل الصحفي ، وخاصة التحرير ، والقدرة على التحرير والصياغة ، حيثُ تناولنا اليوم في الدورة صياغة الأخبار ، وصياغة العناوين والتمكن من هذه المهارة ، داعياً إلى استمرار مثل هكذا دورات ؛ لتطويرِ المهارات والقدرات والوصول إلى الهدفِ المرجو في العملِ .

وأثنىٰ المُشاركون في الدورة بما تلقوه من مهاراتٍ جديدةٍ عززت من قدراتهم المهنية، والتي ستنعكس إيجاباً على عملِهم الإعلاميّ مستقبلاً ، شاكرين الجهود المَبذولة كافةً لخدمةِ ذراري آل البيت (عليهم السَّلام) ، هذا وسيتضمن اليوم الثاني صحافة الموبايل والتصوير الفوتوغرافي .